العقوبات ستُفقد روسيا 7 ملايين برميل نفط ووقود يومياً – شبكة السعودية

أبلغت منظمة أوبك الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، أن العقوبات الحالية والمستقبلية على روسيا قد تخلق واحدة من أسوأ صدمات المعروض النفطي على الإطلاق، وأنه سيكون من المتعذر استبدال الكميات المفقودة المحتملة في إمدادات النفط الروسي، وفق رويترز.

وأدلى الأمين العام لأوبك محمد باركيندو بتلك التعليقات خلال اجتماع اليوم مع مسؤولين بالاتحاد الأوروبي.

وتوقع باركيندو فقدان أكثر من 7 ملايين برميل يوميا من صادرات روسيا من النفط والوقود، بسبب العقوبات الحالية والمستقبلية أو تحركات طوعية.

كما أبلغ باركيندو الاتحاد الأوروبي، أن أوبك يمكنها تقديم المزيد من إنتاج النفط من فائض الطاقة الإنتاجية لديها.

وذكر باركيندو أن التقلبات الحالية في السوق ناتجة عن عوامل غير أساسية خارجة تماما عن سيطرة أوبك.

تقاوم أوبك دعوات من الولايات المتحدة ووكالة الطاقة الدولية لضخ مزيد من الخام – أكثر من المقرر – لتهدئة الأسعار التي بلغت ذروة 14 عاما الشهر الماضي، بعد أن فرضت واشنطن والاتحاد الأوروبي عقوبات على موسكو في أعقاب غزوها لأوكرانيا.

وسترفع أوبك+، التي تتألف من أوبك ومنتجين آخرين منهم روسيا، الإنتاج بنحو 432 ألف برميل يوميا في مايو.

واجتماع الاتحاد الأوروبي وأوبك الذي جرى اليوم هو أحدث خطوة في حوار بدأ بين الجانبين في العام 2005.

وقال وزراء خارجية آيرلندا وليتوانيا وهولندا اليوم، إن المفوضية الأوروبية تعد مقترحات بشأن فرض حظر على النفط الروسي، وذلك لدى وصولهم إلى لوكسمبورغ لحضور اجتماع مع نظرائهم في الاتحاد الأوروبي.

وتنقسم دول الاتحاد الأوروبي حول ما إذا كانت ستحذو حذو تلك الدول نظرا لاعتمادها الأشد على النفط الروسي، واحتمال أن يتسبب مثل هذا القرار في رفع أسعار الطاقة التي زادت بالفعل في أوروبا

المصدر

ربما يعجبك أيضا

شبكة السعودية

عن المؤلف: شبكة السعودية

اترك تعليقاً